قبل 54 عامًا.. تعرف على قصة الفيلم الياباني الذي قدمته الفنانة الراحلة «شادية»
الفنانة الراحلة شادية

قبل 54 عامًا، قامت الفنانة الراحلة شادية ببطولة لفيلم «ضفاف على النيل» هذا الفيلم هو انتاج مشترك بين مصر واليابان.

فعلى الرغم من تقديمها لـ 110 فيلمًا سينمائيًا تنوع بين الرومانسي والاجتماعي، والكوميدي، إلا أن هذا الفيلم الذي لم يسمع عنه الكثيرون أكسبها نوعًا من العالمية.

فدلوعة الشاشة بدأت مسيرتها الفنية بفيلم أزهار وأشواك عام 1947، وآخرها لا تسألني من أنا عام 1984.

وجاء فيلم «على ضفاف النيل» كعلامة في حياة الدلوعة، حيث أنه جاء نتاج إنتاج مشترك عام 1963، بين مصر وإحدى شركات الانتاج اليابانية.

وقامت ببطولة الفيلم النجمة شادية رغم أنه كان من المقرر أن تلعب بطولته الفنانة ليلى فوزي، ولكن وقع الاختيار فى النهاية على شادية، وتولى الإخراج المخرج اليابانى كو ناكاهيرا.

وجسدت شادية في الفيلم دور مغنية شعبية تلتقي برجل أعمال ياباني متهم بالمشاركة في عصابة دولية ويحاول إنقاذ نفسه، خاصة وأنه يتورط في العديد من المشكلات التي تنتهي بمساعدة المغنية المصرية له لينجح في النهاية في إثبات براءته واستكمال رحلته إلى أوروبا.

والفيلم إنتاج مشترك بين المنتج والمخرج الراحل حلمي رفلة، وشركة نيكاتسو اليابانية، وكتب سيناريو الفيلم أيضاً السيناريست الياباني نوبوو يااوا.

17 محطة في حياة شادية.. أهانتها فنانة في موقع التصوير.. وتركت زوجها بسبب «صفعة».. من هنا

وشارك في بطولة الفيلم من مصر كمال الشناوي وحسن يوسف ومحمود المليجي، بينما شارك فيه من اليابان يوجيرو ايشيهارا وإيزومي اشيكاوا ويوجي أوواكا.

ودارت أحداث الفيلم في عدة دول منها فرنسا ولبنان ومصر واليابان، ولكن معظم أحداثه تم تصويرها في شوارع القاهرة.

ويذكر أن الفنانة الكبيرة رحلت عن الدنيا بالأمس عن عمر ناهز الـ 86 عامًا بعد صراع طويل مع المرض.