من الإبتذال لإرتداء النقاب.. تطور جديد في قضية مطربة كليب عندي ظروف
مطربة كليب عندي ظروف

تشهد قضية المطربة شيما مطربة كليب عندي ظروف تطور جديد حيث وصلت منذ قليل إلى محكمة مصر الجديدة، لنظر أولى جلسات محاكمتها بتهمة التحريض على الفسق.

وتحولت المطربة شيما من الإبتذال لإرتداء النقاب، حيث وصلت إلى المحكمة مرتدية ملابس منقبة بالكامل، لإخفاء وجهها عن وسائل الإعلام، ودخلت قفص الاتهام.

ويذكر أن المطربة أدلت باعترافات تفصيلية أمام معتز زكريا وكيل النائب العام، وقالت إنها كانت تقيم فى مدينة طنطا، وبعد وفاة والدها قررت السفر مع والدتها إلى القاهرة، بحثًا عن العمل للإنفاق على نفسها ومساعدة والدتها.

وأضافت المتهمة، أنها كانت تحلم بالشهرة، وقررت الدخول فى مجال التمثيل والموديلز، وكانت البداية عندما شاركت فى مسابقة “أراب آيدول” ثم صورت فيديو كليب “سونة”.

ويذكر أن كليب “عندي ظروف” عند نزول البرومو الخاص به قد لاقى استياء عام لما يحتية من حركات تثير الغرائز وتحرض على الفسق والفجور.