بعد اعتداءه على ابنة شقيق زوجته.. المتهم يُدلي باعترافات صادمة

أصدرت نيابة البساتين برئاسة المستشار تامر عاشور مساء أمس الاثنين، قرارًا بحبس عامل 4 أيام على ذمة التحقيقات في اتهامه باغتصاب ابنة شقيق زوجته، كما أمرت بعرض المجني عليها على الطب الشرعي، لبيان ما بها من إصابات.

ووفقًا لما جاء في التحقيقات، اعترف المتهم «م. ا» عامل في تحقيقات المستشار سيد محمد، مدير نيابة البساتين، بارتكاب الواقعة، قائلا: «الشيطان غلبني ومقدرتش أمنع نفسي عنها».

وأفادت «س. ه» زوجة المتهم- عمة الطفلة- في التحقيقات أن المجني عليها، والبالغة من العمر 10 سنوات تعيش معها منذ 3 سنوات بعد وفاة والدها، وزواج والدتها من آخر، تولت هي تربيتها، مضيفة أن الطفلة اشتكت عدة مرات من محاولة زوجها المتهم التحرش بها، فكذبتها وراعت ألا تتركهما سوياً.

وأضافت عمة الضحية في التحقيقات أنها يوم الحادث، تركت الطفلة في المنزل بمفردها، لشراء بعض المستلزمات، وغابت نحو ساعة ونصف، وعند عودتها، وجدت المجني عليها تبكي وملابسها ممزقة وبها آثار لدماء، وبسؤالها؛ أخبرتها بعودة زوجها فجأة وأنه كمم فمها واعتدى عليها جنسياً ثم لاذ بالفرار.

وحررت عمة المجني عليها محضرا بقسم شرطة البساتين، واتهمت زوجها باغتصاب نجلة شقيقها، وتم ضبطه، وإحالته للنيابة التي أصدرت قرارها المتقدم.