تعرف على قصة انتقال «الملاك والشيطان» من روسيا إلى أرمينيا «بأوامر رئاسية»
تعرف على قصة انتقال «الملاك والشيطان»

تعرف على قصة انتقال «الملاك والشيطان» من روسيا إلى أرمينيا «بأوامر رئاسية»، حيث أنه حسبما نقل موقع روسيا اليوم، فإن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، سلم إلى نظيره الأرميني سيرج ساركسيان اللوحة المائية “الملاك بروح تمارا والإبليس”، للفنان التشكيلى الروسى الشهير ميخائيل فروبيل (1856-1910).

ونقلت وكالة “تاس” الروسية، أن اللوحة أعيدت إلى المتحف الروسى فى يريفان، خلال زيارة الرئيسين الروسى والأرمينى لمتحف “تريتياكوف” للفنون التشكيلية الروسية وسط العاصمة الروسية موسكو، أثناء زيارة للرئيس الأرمينى إلى روسيا.

كما زار الرئيسان معرضا فى المتحف لأعمال الفنان الأرمينى البارز مارتيروس ساريان (1880-1972)، وذلك فى إطار مهرجان الثقافة الأرمينية فى روسيا.

يذكر أن اللوحة المائية التى أبدعها ميخائيل فروبيل عام 1891 كانت قد سرقت عام 1995، من المتحف الروسى فى العاصمة الأرمينية يريفان، وتمكنت أجهزة الأمن الروسية من الحصول عليها مجددا عام 2016.

لكنها كانت فى حالة سيئة للغاية، ورممت فى متحف “تريتياكوف” مؤخرا، حيث صرح الرئيس الروسى فلاديمير بوتين أثناء مراسم إعادة اللوحة قائلا: “إنه لمن دواعى سرورى الشديد، أن أسلمكم لوحة ميخائيل فروبيل، التى تمكن مختصو متحف (تريتياكوف) من ترميمها خلال 7 أشهر، لتعود إلى حالتها الأولى”.