هذا هو مصير زوجة الرئيس الزيمبابوي وبعض المسؤولين عقب تنحيه
زوجة الرئيس الزيمبابوي

تم الكشف عن مصير زوجة الرئيس روبرت موجابي عقب إعلان قبوله للتنحي عن منصبه قبل قليل على أيدي «زانو بي إف» مسؤول بالحزب الحاكم في زيمبابوي.

وقال المسئول إن “جريس” زوجة موجابي ستحاكم إلى جانب عدد آخر من المسؤولين بتهمة نشر الكراهية وتعزيز الانقسام والاضطلاع بأدوار وسلطات لم تخوّل إليها، كما تم إبعادها كرئيسة لرابطة السيدات.

وخلال اجتماع اللجنة المركزية للحزب، قال أوبيرت مبوفو وزير الشؤون الداخلية، إن السيدة موجابى ستحاسب على اتخاذها “ميزة” الزعيم، واستغلالها وزملائها المقربين حالة الرئيس الضعيفة وإساءة استغلال موارد البلاد، وفقا لصحيفة “إندبندنت”.

وتعد جريس شخصية مثيرة للجدل، وكانت تسمى “جوتشي جريس” نظرًا لعادات إنفاقها، وقيل إنها كانت تضع نفسها خلفا لزوجها وكانت تدعو إلى إقالة نائبه منانجاوا منذ أسابيع.

ويذكر أن الرئيس الزمبابوي روبرت موجابي البالغ من العمر 93 عامًا أعلن قبل قليل عن موافقته على التنحي عن منصبه ، عقب مظاهرات حاشدة خرجت ضده بالأمس.