سقوط الأسطورة بمصر الجديدة بعد إحترافها النصب والسرقة 28 عام

تمكنت الأجهزة الأمنية من ضبط الفتاة الأسطورة وزعيمة العصابة ” “ سناء ص ” 36 سنة إحترفت النصب والسرقة، ونجحت في تضليل الأمن بخدعة شيطانية، سبق إتهامها في 10 قضايا، وحُكم عليها بالحبس منذ أن كانت طفلة تبلغ 14 عامًا، وخرجت من الحبس في 2013 وإرتكبت خلال 3 سنوات، 28 واقعة سرقة متنوعة حتى سقطت في قبضة مباحث مصر الجديدة ليلة أمس.

وصفها ضباط الأمن بأنها أخطر حرامية ،إعترفت بتفاصيل سرقة محال تجارية في مدينة نصر والنزهة ومصر الجديدة، وإنهارت أمام المقدم سمير مجدي رئيس مباحث مصر الجديدة، وأدلت بالتفاصيل.

وقالت المتهمة خلال إعترافاتها أمام ضباط المباحثإنها سرقت عشرات الآلاف ومتعلقات أخرى بأسلوب التنكر بإستخدام شعر مستعار باروكةوتزييف شكلها لتضليل أجهزة البحث في التعرف عليها من خلال كاميرات المراقبة.

وأضافت المتهمة أنها تمكنت من سرقة محال كبيرة وماركات عالمية وإستولت على أموال من داخلها.

وبحسب مصدر أمني داخل قسم شرطة مصر الجديدة؛ فإن المتهمة أكدت أنها ضللت الأمن في عدة وقائع سرقة عن طريق إستخدامها باروكاتشعر حريمي بأشكال مختلفة، للتنكر والهروب من كاميرات المحال التجارية التي رصدتها أثناء عمليتي الدخول والخروج.

المصدر لفت إلى إستخدام المتهمة مجموعة عِدد كهربائية، لفتح أبواب المحال والدخول إليها عقب إنصراف العاملين فيها.

وعن سقوط المتهمة في قبضة الأمن في وقت متأخر من مساء أمس الاثنين أثناء مرور قوة أمنية من مباحث قسم شرطة مصر الجديدة بشارع الميرغني إشتبهت فيها عقب العثور على حقيبة بلاستيكية سوداء اللون بداخلها آلاف الجنيهات وعملات مختلفة ومفكات كهربائية.

وبمواجهتها إعترفت سناءبجرائمها، وقالت إنها تستعين بشقيقها حسن لنقل وإخفاء المسروقات، وهي عبارة عن ملابس، وأجهزة كهربائية، وأموال ومتعلقات.

وداهمت قوات الأمن موقع إخفاء المسروقات وعثرت على “16 شاشة تليفزيون، و12 شاشة كمبيوتر، و4 جهاز لاب توب، و2 مصحف مزخرف فضى اللون، وساعة حائط، و2 حقيبة بداخلهما أدوات تجميل، إضافة إلى متعلقات أخرى.

حررت قوات الأمن محضرًا بالواقعة أحاله اللواء خالد عبدالعال مساعد وزير الداخلية مدير أمن القاهرة إلى النيابة العامة التي تولت التحقيقات.